Abeer

Arabic English

جامعة ليمكوكوينج

منذ بداية انطلاقنا في 1991، كانت جامعة ليمكوكوينج (Limkokwing) للتكنولوجيا الإبداعية مرتبطة مع متطلبات السوق لشعورنا بالمسئولية القوية لانتاج خريجين قادرين على التفاعل والاندماج والانتقال السلس من الفصول الدراسية إلى مكان العمل. وفيما يلي موجز بتوسعاتنا وتطوراتنا في نهاية المطاف:
 
- الانسجام مع السيناريو الوطني:
الخطة السادسة الماليزية (1991 - 1995) تعتبر التعليم أولوية وطنية عليا. وقد بدأت البلاد في التطور بسرعة بعد نفض آثار الركود الذي حدث في منتصف الثمانينات. واعتمدت ماليزيا التصدير كمحرك لتقدمها الاقتصادي. وللحفاظ على هذا والحصول على ميزة التنافسية مع الغير، أصبحت البلاد في حاجة إلى موارد بشرية ماهرة ومبتكرة في التخطيط والتصميم والاستراتيجيات.
Limkokwing Univ.
 
- التركيز على الابداع والمثابرة المركزة، منذ البداية:
تم تأسيس معهد ليمكوكوينج (Limkokwing) للتكنولوجيا الابداعية (كما كان معروفا آنذاك)، للعب دور نشط للتمكن من نقل التكنولوجيا التي تشتد الجاجة إليها في مجال التعليم الابداعي. وقام المعهد بإنشاء روابط اس
تراتيجية مع جامعات وكليات مشهورة وقوية في بريطانيا والولايات المتحدة وكندا واستراليا ونيوزيلاندا. وفي الوقت ذاته قام المعهد بعمل صلات قوية مرتبطة بالصناعة لتقديم أفضل توجيه وأكبر دعم للطلاب لتوفير بيئة تعلم مناسبة لهم.
 
هدف المعهد منذ الخطوة الأولى إلى الأمام أن يقوم بتحقيق حياة مهنية ناجحة ومثمرة للطلاب. ولأولياء الأمور فالمؤسسة هي عينهم المفتوحة على التأثيرات الواسعة النطاق في المهن الابداعية. وبالنسبة للصناعة فالمؤسسة تعطي للطلاب فرصة للمشاركة في اكتساب الكثير من القدرات الإبداعية اللازمة. وبالنسبة للحكومة فالمؤسسة هي المورد الرئيسي لتنمية رأس مال الإبداع.