Abeer

Arabic English

​الدراسة في ماليزيا

تحتل ماليزيا حاليا المرتبة الحادية عشر من حيث وجهات الدراسة الأكثر تفضيلا حول العالم حسب تصنيف منظمة اليونسكو. ولعل هذا التصنيف المميز قد يدهش البعض، لكنه في الوقت نفسه يشير إلى المكانة العالية والجودة المتميزة التي يتمتع بها التعليم في ماليزيا.
 
ومثلما استطاعت ماليزيا كدولة أن ترتقي إلى مصاف التطور والتنمية في السياسة والاقتصاد، فقد أدركت أيضا أهمية تطوير التعليم على كافة مراحله مما جعلها ذات صيت بين الأوساط التعليمية الدولية كوجهة مفضلة وموثوق بها.
 
ومما يؤهل ماليزيا إلى أن تحتل تلك المرتبة المرموقة في التعليم هو أن ماليزيا لديها خبرة تفوق الثلاثين عاما في مجال التعليم الدولي، كما أن بها بها ما يقرب من 100 ألف طالب أجنبي يدرسون بها بما يعادل 2% من نسبة الطلاب الأجانب حول العالم.
 
وتلتزم الحكومة الماليزية بالرؤية الموضوعة لتوفير تعليم عالي الجودة للطلاب من جميع أنحاء العالم. خاصة أن وزارة التعليم العالي الماليزية تراقب كل المؤسسات لضمان التزامها بالمعايير مما يخلق مناخا تنافسيا بين تلك المؤسسات لتقدم أفضل ما لديها، ليصبح الطالب المستفيد الأول والأخير.
 
ونتيجة لذلك فقد ألهمت ماليزيا العديد من الجامعات الأجنبية المعروفة عالميا مثل جامعات بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية واستراليا وغيرهم إلى أن يفتتحوا فروعا لهم في ماليزيا أو يدخلون في شراكات وتعاون مع المؤسسات التعليمية الماليزية.
 
ومما يميز التعليم العالي في ماليزيا أنه يقدم مجموعة كبيرة من الدورات والشهادات في كل المجالات مع تقديم نفس مستوى الجودة المميز، حيث تتراوح البرامج والدورات المقدمة بين برامج اللغة الانجليزية وبين شهادات الجامعات في مختلف التخصصات وبين دراسات ما بعد التخرج (الدراسات العليا والماجستير والدكتوراه)
 
كما يوجد مجموعة متنوعة من خيارات الدراسة سواء في مؤسسات التعليم العالي الخاصة، أو في فروع الجامعات الأجنبية والجامعات الحكومية. وجميعها برامج دراسية مرنة وتلبي مختلف الميزانيات والاحتياجات الاكاديمية.
 
ومن أكثر المكاسب للدراسة في ماليزيا أن شهادات جامعاتها والتخصصات المختلفة يتم الاعتراف بمؤهلاتها على المستوى الدولي مما يضمن لك مستقبل ناجح عمليا وحياتيا.

نقدم لكم في هذا القسم كل ما يخص الدراسة في ماليزيا، والعديد من الموضوعات المختلفة: