Abeer

Arabic English

دليلك على تنظيم وقتك

 
اختيارنا للروتين اليومي الخاص بنا يمثل قرارتنا المهمة في الحياة و تأثر اختيارنا في تقضية الوقت بحجم كبير لأنه يشمل
عدة عوامل. ستتمكن من تحديد أولوياتك عند تنظيمك لوقتك و الذي أيضاً سيساعدك على التحكم في توتراتك و لذلك تنظيم
الوقت يجب أن يكون من أولوية الطلاب  لأنها ستضمن لهم عملية تعليم جيدة خلال سنوات الدراسة. أحياناً يكون تنظيم الوقت
شيء صعب و يجب تخطيطه جيداً و لذلك رصدن لكم بعض النصائح التي ستمكنك من استهلاك وقتك بفاعلية.


لاحظ كيف تقضي وقتك
اذا راقبت كيف تقضي وقتك ستتمكن من إنجاز مهام كثيرة بفعالية و دقة.  يمكنك تسجيل ما تفعله كل 15 دقيقة لمدة أسبوعين و
سيساعدك هذا من معرفة المهام المهمة و الغير مهمة في إنجازها و ستتمكن من معرفة المهام التي تحتاج الكثير من وقتك و المهام
التي لا تحتاج الكثير من الوقت لإنجازها. ستتعرف على نفسك بكامل الصورة و تدرك الأوقات التي تشعر فيها بالإنتاج و الأوقات
التي تشعر فيها بالخمول و معرفة حجم الوقت التي تقضيه مع أسرتك و أصدقائك.



 
ترتيب أولوياتك
عليك معرفة ما هو مهم  أو ضروري  بالنسبة لك و لمعايريك و يجب عليك التأكد أن الأشياء الضرورية في حياتك لا تقود حياتك.
صرح الباحثين كوفي و ميريل في 1994 أن يجب علينا تقسيم الأنشطة الخاصة بنا لأربع أقسام  وفقاً  لمعايير تنظيم الوقت الخاصة
بهم لضمان نجاح في تخطيط الأولويات.




استغلال أداة تخطيط  فعالة
التكنولوجيا المعاصرة و الحديثة التابعة لعصرنا هذا جعلت العديد من الأمور الحياتية سهلة من ضمنها تنظيم الوقت و الحياة العملية و الخاصة.
عليك فقط ايجاد التكنولوجيا التي تريحك لاستخدامها في ترتيب اولوياتك. يمكنك أيضاً ربط كل الالكترونيات الذكية معاً للكومبيوتر الخاص بك
للاحتفاظ بالمهام الخاصة بك و الاحتفاظ بنسخة احتياطية.


نظم الأشياء المحاطة بك
عليك بدأ تنظيم ما حولك مما سيساعدك على التفكير بوضوح. حالة البيئة المحاطة بك مهمة و لها تأثير فعال. يمكنك بدأ التنظيف و التنظيم عن طريق
تخصيص ثلاث صناديق بمسمى "احتفظ",  " قمامة",  "تبرع" و توزيع أشيائك في تلك الصناديق و بذلك ستتمكن من معرفة  ما  يمكنك بيعه أو التبرع 
به أو الاستغناء عن استخدامه. بعد الانتهاء من تنظيم تلك الأشياء عليك اختلاق نظام يسهل لتناول المعلومات مثل الورق و البريد الالكتروني. 
     



وضع جدول زمني
من أجل اختلاق جدول زمني مميز عليك  التعرف على نفسك أولاً و لذلك يمكنك تسجيل الأوقات التي تكون فيها منتجاً و متيقظ و الاوقات  للعمل في
أكثر المهام الصعبة. عليك ايضاً تخصيص وقت لأولوياتك و تجنب أي اضطرابات لوقتك و عملك.

 
طلب المساعدة من الاخرين
عليك تحديد المهام التي عليك إنجازها و توكيلها لأشخاص جديرين بالثقة و لهم نفس مهاراتك و خبرتك في إنجاز الأمور و أنهم على فهم و دراية
في إنجاز تلك المهام و إعطائهم الحرية في التأليف في المهمة و الإبداع فيها. يمكنك مراقبة أدائهم من على بعد و الدفع لأشخاص بعينهم لفعل
تلك الأشياء مثل تنظيف المنزل على سبيل المثال.



 
إنهاء تعطيل أعمالك
قد يكون هناك العديد من الأسباب تجعلك تماطل في تأجيل عملك و لذلك عليك تقسيم مهامك لأقسام صغيرة و تحديد مواعيد رسمية  للانتهاء من
العمل يمكنك البدء بالمهام الصغيرة و السهلة مثل تجميع المواد و تنظيم الملاحظات.



 
تجنب تعدد المهام
أثبتت بعد الدراسات النفسية ان تعدد المهام يضيع المزيد من وقتك و طاقتك و لا ينقذ وقتك بأي شكل. تُعد عملية التنقل من مهمة
لأخرى مرهقة و تخسرك حماسك و تركيزك بسرعة.